التخطي إلى المحتوى

كشف معاذ الريامي (معتمر عماني وشقيق أحد المتوفيين بحـادث حافلة المعتمرين العمانيين)، أن الحادث وقع ما بين الساعة 2 – 3 ظهراً؛ نتيجة نوم سائق الحافلة، رغم وجود سائق مساعد للتناوب معه في القيادة.

وأوضح الريامي لـ”أخبار 24“، أن شقيقه كان يجلس في المقعد الخلفي للسائق؛ ما أدى لوفاته هو ومعتمر آخر، مشيراً إلى أن إجراءات نقل جثماني المتوفيين إلى عُمان لم يتم حتى الآن الانتهاء منها، حيث ما زال جثماناهما في مستشفى المويه المركزي.

وذكر، أن زوجة شقيقه المتوفى وأبناءه جميعهم كانوا ضمن المعتمرين على متن الحافلة، مبيناً أن هذه العمرة لم تكن الأولى لشقيقه رحمه الله حيث سبق له أن اعتمر قبل ذلك.

يذكر أن سفارة سلطنة عُمان في المملكة أصدرت بياناً، أكدت فيه أنها تتابع مع قنصلية السلطنة في جدة والجهات المعنية بالمملكة سرعة إنهاء إجراءات نقل جثمان المعتمرين المتوفيين إلى عُمان، وعلاج المصابين وتقديم الرعاية الطبية لهم.

وكان الهلال الأحمر قد باشر حـادث حافلة المعتمرين، أمس الأربعاء، الذي وقع أثناء توجههم إلى مكة المكرمة وقبل وصولهم إليها بـ 250 كم، ونتج عنه وفاة معتمرين اثنين وإصابة 18 آخرين، تم نقلهم إلى مستشفى المويه المركزي التابع لصحة الطائف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *